أدريان سميث - Adrian Smith : المعماري خلف أطول ناطحة سحاب في العالم حتي اللحظة !

ولد المهندس المعماري الشهير بتصميم برج خليفة ، أدريان سميث ، في 19 أغسطس 1944 في شيكاغو ، إلينوي. تخرج في عام 1969 من جامعة إلينوي ، شيكاغو وحصل على درجة الدكتوراه الفخرية في الآداب من جامعة تكساس إيه آند إم في عام 2013. وهو حاصل على زمالة المعهد الأمريكي للمهندسين المعماريين - FAIA

أدريان سميث - Adrian Smith : المعماري خلف أطول ناطحة سحاب في العالم حتي اللحظة !
أدريان سميث - Adrian Smith المعماري الشهير بتصميم برج خليفة

 رجل الظل خلف أطول وأضخم ناطحات السحاب فى العالم اليوم ، برج خليفة فى دبى ، وعما قريب برج جدة بالمملكة العربية السعودية

أدريان سميث ، هو مهندس معماري ذائع الصيت عالميًا ، حيث قام بتصميم العديد من المباني البارزة بما في ذلك أطول بناء فى العالم وهو - برج خليفة الذى اكتمل بناءه وأفتتح في عام 2010 في دبي وبرج جدة ، وهو الآن قيد الإنشاء في جدة ، المملكة العربية السعودية.

أعلى بناء فى العالم - برج خليفة - دبى. الإمارات العربية المتحدة

في عام 2006 ، أسس Adrian Smith + Gordon Gill Architecture (AS + GG) ، وهي شركة مكرسة لتصميم معمارية عالية الأداء وموفرة للطاقة ومستدامة على نطاق دولي. قبل أن يبدأ AS + GG ، كان شريك تصميم في مكتب Skidmore، Owings & Merrill بشيكاغو من 1980 إلى 2003 وشريك تصميم استشاري من 2003 إلى 2006.

أظهر عمله اهتمامًا متطورًا باستخدام الأشكال والتراكيب المحلية والعامية جنبًا إلى جنب مع أحدث الأنظمة والتقنيات لدمج المباني الجديدة في السياق الإقليمي. تصميماته حساسة للبيئة المادية لكل مشروع ، مع الأخذ في الاعتبار الظروف مثل الموقع والمناخ والتأثيرات الجغرافية والجيولوجية والثقافية والاجتماعية لتحقيق الاستدامة البيئية. على مدى السنوات العديدة الماضية ، تبنى عمله مبدأ توليد الطاقة "في الموقع" باستخدام تصميم المبنى للحصول على الطاقة من الشمس والرياح وظروف الطاقة الحرارية الأرضية من أجل تقليل اعتماد المباني على البنية التحتية المحلية. في كثير من الحالات ، كان لهذا تأثير كبير على التعبير عن العمارة وأضف تأثيرًا مهمًا على فلسفته في السياقية العالمية.

طوال حياته المهنية ، لعب السيد سميث دورًا نشطًا في المشاريع والتطورات الدولية. من عام 1971 إلى عام 1973 كان مهندس المشروع المقيم لمشروع Wills Hartcliffe بالقرب من بريستول ، إنجلترا. في عام 1989 ، تم اختياره للمشاركة في IV Hamburg Bauforum ، لقيادة فريق استكشاف الرؤى البديلة لمنطقة Speicherstadt في هامبورغ ، ألمانيا. في عام 1990 ، شارك في فريق من 40 مهندسًا معماريًا ومخططًا دوليًا في Zentrum: Berlin ، في باوهاوس في ديساو ، لمناقشة التحديات التي تواجه إعادة توحيد برلين. كما قام بتصميم مباني في البحرين والبرازيل والصين ودبي والمملكة العربية السعودية وكندا وإنجلترا وألمانيا وغواتيمالا وإندونيسيا وكوريا والكويت والمكسيك والولايات المتحدة (شيكاغو ، بوسطن ، دي موين ، سانت لويس ، مينيابوليس ، واشنطن العاصمة وأورلاندو ومدينة نيويورك).

تم انتخاب السيد سميث من قبل SOM Partnership ليكون الرئيس التنفيذي للشركة من عام 1992 إلى 1994. كما شغل منصب رئيس مجلس إدارة مؤسسة SOM من عام 1990 إلى عام 1995 ؛ عضو في مجلس أمناء مؤسسة شيكاغو للعمارة في عامي 1992 و 1999 ؛ رئيس لجنة منطقة شيكاغو المركزية في عامي 1997 و 1999 ؛ عضو مجلس إدارة مجلس شارع الولاية منذ عام 1995 ؛ ومحافظ في مجلس إدارة معهد شيكاغو للفنون من 2002.

تشمل المناصب الوطنية محافظ مدى الحياة لمؤسسة معهد الأراضي الحضرية وعضو في معهد الأراضي الحضرية (1986 حتى الآن). وقد عمل في العديد من هيئات المحلفين واللجان المهنية ، بما في ذلك لجنة زملاء فرع شيكاغو AlA والمائدة المستديرة الوطنية لشركة AlA الكبيرة. وكان رئيسًا للجنة التحكيم الوطنية على مستوى معهد الشرف (1987) ؛ لجنة تحكيم تصميم جوائز العمارة التقدمية (1988) ؛ رئيس لجنة التحكيم لبرنامج جوائز AlA لمنطقة الولايات الوسطى (1994). اللجنة الاستشارية لعام 2000 لمجلس إدارة AlA لحاصلين على جائزة الشركة والميدالية الذهبية 2000) ؛ ورئيس مجلس إدارة جوائز AlA الوطنية الشرفية للعمارة (2004).

وكان المتحدث الرئيسي في المجلس العالمي للمباني الشاهقة والموئل الحضري (CTBUH) المؤتمر العالمي الخامس (1995) ؛ المؤتمر العالمي CTBUH دبي (2009) ؛ المؤتمر العالمي CTBUH شيكاغو (2011) ؛ المؤتمر العالمي CTBUH شنغهاي (2012) ؛ ندوة ABN Amro (1990) ؛ مؤتمر Ouaternario في سنغافورة (1991) ؛ وقد حاضر في أمستردام ولندن وبوينس آيرس وبراغ وفرانكفورت وسيول وشنغهاي وهونغ كونغ وواشنطن العاصمة ونوتردام وشيكاغو ونيويورك ومواقع أخرى.

كان أحد أمناء مؤسسة Building Experiences Trust المحدودة ، وهي منظمة بريطانية مكرسة لتعزيز مناهج التعليم المعماري من 1995 إلى 1998 ؛ المعهد الملكي للمهندسين المعماريين البريطانيين ممثل أمانة المكتبة المعمارية البريطانية لمؤسسة المدارس والجامعات البريطانية من 1994 حتى الآن ؛ وقد ظهر في العديد من الأفلام الوثائقية بما في ذلك فيلم BBC World Service. شيكاغو العمارة ، عدة حلقات من شيكاغو الليلة ؛ وأول جزأين من Skyline: سلسلة أفلام شيكاغو.

كان السيد سميث مهندسًا معماريًا مسجلاً في اثنتي عشرة ولاية ، مقاطعة كولومبيا ، المملكة المتحدة ، كندا ، والمجلس الوطني لمجالس التسجيل المعماري ، وهو أيضًا عضو نشط في كلية الزملاء في AlA ، المعهد الملكي من المهندسين المعماريين البريطانيين ، وجمعية أونتاريو للمهندسين المعماريين والمعهد المعماري لكولومبيا البريطانية.

خلال فترة عمله كشريك تصميم ، تلقت المشاريع تحت قيادته وتوجيهاته أكثر من 125 جائزة تصميم بما في ذلك 5 جوائز دولية ، و 9 جوائز وطنية AlA ، و 35 جائزة على مستوى الولاية و Chicago AlA و 3 جوائز ULI للتميز (1989 ، 2005 ، 2008) ؛ والعديد من جوائز التصميم المعماري التقدمي. عُرضت أعماله في متاحف عامة في شيكاغو وأوروبا وأمريكا الجنوبية وآسيا وعشرة

تابع المزيد عن المعمارى العالمى أدريان سميث

يميل أغلب الناس الى الركون الى الراحة فى مثل هذا السن (76 سنة ) ويأخذ منحنى النشاط مساره التنازلى وعلى النقيض من ذلك فإنه بدأ رحلة البحث عن أثاث لمكتبه الجديد هو وشريكه جوردون جيل وكأنه شاب فى مقتبل العمر ويأمل فى خطة عمل لمدة خمسة عشرة عاما . قطع منها أكثر من النصف حاليا . ويتمنى خلالها إنجازمشاريع مفيده وبناءة فى مجال المبانى صفر الطاقة وهو من مشاريع الإنشاءات المستقبلية ، هكذا كتب عنه أحد المحررين بموقع جامعة إلينوى

إنه المهندس المعمارى العالمى أدريان سميث أو رجل الظل خلف أطول وأضخم ناطحات السحاب فى العالم اليوم - برج خليفة - دبى ، الذى أفتتح فى عام 2010 ، وعما قريب برج جدة بالمملكة العربية السعودية ، وهو قيد الإنشاء حاليا . بينما كان بالمرحلة الثانوية نصحته والدته بهذا المجال عندما لمست تفوقه فى الرياضيات والهندسة وبالفعل دخل أدريان هذا المجال وتخرج من جامعة ألينوى فى عام 1969 وكان بالفعل قد بدأ حياته العملية قبل ذلك بعامين عندما تقدم بطلب وظيفه الى بروس جراهام وهو معمارى شهير بشيكاجو أيضا فأعطاه بروس الفرصه والحقه معه بمكتب ( سكيدمور-أونجز وميريل) حيث بدأ فى أول مشاريعه معهم من خلال بروس جراهام وهومركز جون هانكوك فى شيكاجو


وأستمرت رحلة أدريان مع نفس المكتب الشهير عالميا لمدة 40 سنة أنجزخلالها العديد من المشاريع العملاقه والتى تعتبر علامات على سطح كوكبنا الأرض بلا مبالغة من بينها كان برج جين ماو فى شنغهاى بالصين والذى كان ثالث أعلى بناء فى العالم فى حينه أى فى عام 1998 حين إكتمل بناءه وتكللت رحلته مع نفس المكتب (سكيدمور - أونجز وميريل ) ببناء برج خليفة بدبى والذى أفتتح فى 4 يناير من هذا العام 2010 وبدأ أدريان مكتبه المستقل عن سكيدمور بعد رحلة الأربعين سنه مع زميله جوردون جيل منذ 2006 أى بينما كانت مشاريعه مع سكيدمور قيد التنفيذ ومازال له مشروع نهر اللؤلؤ أو بيرل ريفر تم إفتتاحه فى 2011 بشنجهاى فى الصين أيضا . وهوآخر أعماله من خلال سكيدمور وبدأ مكتبه الجديد فى النشاط فى منطقتنا ودائماً فى الإمارات ولكن هذه المرة أبو ظبى حيث فاز مكتبه بالمناقصة الخاصة بهذا المشروع فى 2008 ( مشروع مدينة مصدر ) وهو من مشاريع ( المبانى صفر الطاقة ) والتى تعتمد على الطاقة الشمسية بصورة كاملة وبلا عوادم كربونية ولايقف نشاط أدريان عند هذا الحد ولكنه يعمل بمشروع كوول جلوبس الذى يساهم فى إيجاد أفكار وحلول لمشاكل الإحتباس الحرارى على كوكبنا من أجل عالم أفضل

تزوج أدريان من نانسى التى كانت مساعدته فى سكيدمور حيث تعرف عليها وله إبنة وإبن هما كاثرين وجاسون